Enter keyword
Search Only

NEWS & PRESS RELEASES

جوائز "لوريال – يونسكو" لخمس باحثات من المشرق العربي ومصر

1/5/2017 5:42:00 PM

أقام برنامج "لوريال-يونسكو من أجل المرأة في العلم" للمشرق العربي ومصر، في شهر أيلول الماضي في المعهد العالي للأعمال، احتفالا تكريميا لمنح جوائز لخمس باحثات عربيات برعاية وحضور نائب رئيسة "الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية" ورئيسة مجلس أمناء "جامعة فينيسيا" السيدة رندى بري

حقّق برنامج "لوريال-يونسكو من أجل المرأة في العلم"، منذ اطلاقه في العام 1998 ، تقدما كبيرا في مشاركة المرأة في العلم وبلغ العدد الإجمالي للباحثات المكرمات 2530 . حازت 2438 باحثة منهن على زمالة البرنامج في 112 دولة في العالم، وحصلت 92 باحثة منهن على درجة تكريم عليا لنجاحهن في مجال العلوم. ويطلق البرنامج "بيان-مانيفستو"، وثيقة عالمية من ست نقاط لرفع الوعي في شأن مشاركة المرأة في العلم وتتضمن تعهدا لتمكين المرأة من القيام بأدوار قيادية ومتقدمة في العلوم

أشار رئيس لجنة التحكيم الأمين العام ل "المجلس الوطني للبحوث العلمية" الدكتور معين حمزه ، خلال حفل توزيع الجوائز، الى ان 89 باحثة من حملة شهادة الدكتوراه تقدمن للحصول على الجائزة ما يدل على النجاح الهائل للبرنامج في المشرق العربي ومصر. وتشكل الجائزة، وفق الأمينة العامة "للجنة الوطنية اللبنانية لليونسكو" الدكتورة زهيدة درويش جبور، برهانا ساطعا على عدم وجود تعارض بين الجمال والتفوق وبين الأنوثة والرصانة العلمية. ونوّه مدير عام "لوريال المشرق العربي" فيليب باتساليدس بجهود النساء المميزات وتفانيهن في سبيل العلم وعملهن الدؤوب لتوفير حلول جديدة للمشاكل التي تواجه العالم العربي. وأكدت نائب "رئيسة الهيئة الوطنية لشؤون المرأة اللبنانية" رندى بري على انه لا يجوز التذرّع بضعف الإمكانات أو قلة الأموال أو العادات والتقاليد لوضع عراقيل تهمّش المرأة العالمة والباحثة

 

الزين: ابتكار مواد لإزالة التلوث الإشعاعي

حازت الباحثة في "الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية" التابعة للمجلس الدكتورة تمارا الزين جائزة عن بحوثها في ابتكار مواد لإزالة التلوث الإشعاعي وقياس الجرعة المشعة ما يساهم في حماية البيئة، الموارد الطبيعية، وصحة الإنسان. حصلت الزين على شهادة الدكتوراه في الكيمياء الفيزيائية في العام 2002 من جامعة "الألزاس" في فرنسا حيث عملت كاستاذ مشارك بين الأعوام 2003 و 2013. وعادت بعدها الى لبنان وانضمت، في العام 2014, الى "الهيئة اللبنانية للطاقة الذرية" وعينت في العام 2015 مديرة لبرنامج منح الدكتوراه في المجلس، وتمت تسميتها, في العام الحالي، من قبل "الوكالة الجامعية الفرنكفونية" عضوا في المجلس العلمي الدولي الذي يضم 27 شخصية علمية تمثل 116 دولة. تقوم الزين ببحوثها في لبنان وبدعم من "الوكالة الدولية للطاقة الذرية" وتلفت الى أن البحث العلمي في العالم العربي تنقصه الإستراتيجيات الوطنية، والميزانيات المخصصة للدعم مع ضعف في الإيمان بقدرات المرأة في التفوق والإبداع